أخر خبر

كامل الوزير: توطين صناعة النقل مسألة حاسمة ولا تراجع عنها

أكد وزير النقل كامل الوزير أن عزم الدولة على توطين صناعة النقل هي مسألة حاسمة ولا تراجع عنها، معلنًا أنه جار تدشين أول مصنع لصناعات السكك الحديدية في المنطقة الاقتصادية لقناة السويس بالشراكة مع القطاع الخاص وصندوق مصر السيادي.

جاء ذلك في كلمته اليوم الثلاثاء خلال جلسة “توطين صناعة وسائل النقل في مصر” ضمن فعاليات ثالث أيام المعرض والمؤتمر الدولي للنقل الذكي والبنية التحتية واللوجيستيات للشرق الأوسط وإفريقيا.

وأشار وزير النقل إلى أن مصر لن تستورد أوتوبيسات من الخارج وسيتم تصنيعها في شركات وطنية بتعاون مع القطاع الخاص الدولي وأن المرحلة المقبلة ستشهد التصنيع المحلي لعربات السكك الحديدية.

وأضاف أن وسائل النقل الأخرى (مثل المترو والجر الكهربائي) يتم التعاقد عليها بشرط الشراكة والتوطين لتلك الصناعات، منوهًا بقدرة شركة “سيماف” الوطنية على إنتاج عربات المترو كاملة من صاج أسود غير مجمع وتجميعه بمكونات محلية، فيما تتعاون شركة “نيرك” مع القطاع الخاص الدولي لإنتاج عربات سكك حديدة مصنعة محليًا.

وكشف الوزير عن أنه جارٍ إنشاء مجمع صناعي بمنطقة برج العرب بالتعاون مع شركة ألستوم الفرنسية؛ لتصنيع كل الوحدات المتحركة، وكذا التعاون مع مع “نيرك” المصرية لتشمل إنتاج القطار السريع.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى