أخر خبر

«النقل» تخاطب «المركزى» لتدبير 25% من عقد إنشاء ورشة «ترانسماش» للقطارات

علمت «البورصة» أن هناك مخاطبات من جانب وزارة النقل للبنك المركزى لتدبير نحو 25% من إجمالى قيمة عقد شركة ترانسماش الروسية من أجل إنشاء ورشة لصيانة عربات القطارات الروسية بورش أبوزعبل.

وأوضحت مصادر مطلعة، أن قيمة العقد تقدر بنحو 430 مليون يورو وتتطلب الورشة تدبير نحو 60 مليون يورو لاستيراد المعدات والماكينات تمهيداً للبدء فى الإنشاء والتشغيل.

وأضافت المصادر أن وزارة النقل جهزت القيمة بالجنيه وتنتظر تدبيرها بالعملة الأجنبية للدخول فى مفاوضات الاستيراد والحصول على المعدات.

وقَّعت الهيئة القومية لسكك حديد مصر، مع شركة ترانسماش هولدينج إنترناشيونال أيه جى، عقد إنشاء ورشة لصيانة عربات القطارات الروسية بورش أبوزعبل.

وتعكف وزارة النقل حالياً على دراسة التصميمات الخاصة بالإنشاءات والأعمال الهندسية للورشة، والتى ستقام على جزء من المساحة الإجمالية لورش أبوزعبل والمقدرة بنحو 50 فداناً.

وأضافت المصادر، أن الطاقة الاستيعابية للورشة المزمع إنشاؤها تقدر بـ3 آلاف عربة، ومن المقرر صيانة 50 عربة يومياً، وفقاً لجداول الصيانة الخاصة بالعربات الروسية والتى تتراوح بين عام و3 أعوام.

ووفقاً للعقد المبرم، تقوم شركة ترانسماش بإعداد التصميمات الخاصة بالورشة الجديدة مع توريد المعدات، وكذلك توريد قطع الغيار لمدة 12 عاماً لكل عربة تبدأ من تاريخ تشغيلها، وتقديم الدعم الفنى لمدة 12 عاماً بواسطة 20 خبيراً من شركة ترانسماش.

وتقوم الشركة الروسية بتدريب العمالة المصرية على العمرة الجسيمة التى تتم بعد تشغيل العربة بنحو 18 عاماً بما يمكنهم من تنفيذ جميع أنواع العمرات والصيانات المطلوبة مسقبلاً، وكذلك تصنيع بعض قطع الغيار محلياً بنسب تبدأ من 20% من قطع الغيار، وتصل إلى 60% بهدف توطين صناعة قطع الغيار أيضاً.

يأتى العقد فى إطار إجراء الصيانة اللازمة لصفقة 1350 عربة سكة حديد والتى سبق توقيعها مع هيئة السكك الحديدية المصرية بقيمة تتخطى مليار يورو.

وانتهت الشركة الروسية من توريد 725 عربة جديدة من الصفقة حتى الآن، فيما تقوم شركة جانز مافاج المجرية الشريك بالصفقة بتصنيع وتوريد باقى العربات المتبقية بنفس التكنولوجيا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى