أخر خبر

السبكي: لدينا أجندة عمل تركز على التكاملية لتعزيز التعاون في مجال السياحة العلاجية مع تركيا

السبكي يتفقد أجنحة شركات التكنولوجيا الطبية بملتقى إسطنبول

أشار الدكتور أحمد السبكي، رئيس الهيئة العامة للرعاية الصحية، المشرف العام على مشروعي التأمين الصحي الشامل وحياة كريمة بوزارة الصحة والسكان، الأربعاء، إلى أن مصر أصبحت أكثر جاهزية لاستيعاب متطلبات أسواق السياحة العلاجية بعد الطفرة غير المسبوقة في تطوير البنية التحتية والمعلوماتية للمستشفيات، وتعزيز القدرات الطبية، وتوفير الرعاية الشاملة للمواطنين، مضيفًا أن الاستثمارات في الرعاية الصحية والابتكارات الطبية تعتبر أحد أولويات مصر، وهذا يعكس التزامها بتحسين صحة المجتمع.

وأضاف السبكي، أن مصر وتركيا قدمتا نموذجًا ملهمًا لتطبيق التغطية الصحية الشاملة لدول شمال شرق المتوسط بشهادة منظمة الصحة العالمية، مشيرًا إلى أن مصر تحظى بعلاقات وثيقة مع تركيا في مجال الرعاية الصحية، تتضمن التبادل العلمي والتقني والاستفادة من الخبرات والمهارات الطبية المتقدمة التي تسهم في تحسين جودة الرعاية الصحية في المنطقة، ومتابعًا نحن نؤمن بأهمية تعزيز التعاون الاقتصادي بين مصر وتركيا، وندعم بشدة التعاون في مجال الرعاية الصحية.

وتابع السبكي، لدينا أجندة عمل تركز على التكاملية لتعزيز التعاون في المجال الصحي والسياحة العلاجية بين مصر وتركيا بما يمتلكه البلدين من قدرات طبية هائلة، لافتًا إلى أن المشاركة في الملتقى يعد فرصة هامة كمنصة مثالية لتبادل الخبرات وتعزيز التعاون والشراكات وتوطيد الروابط الاقتصادية والطبية بين مصر وتركيا من خلال المناقشات والتبادلات التي ستجرى خلال الملتقى، ومؤكدًا نحن ملتزمون بالعمل المشترك لتحقيق تطور مستدام في مجال الرعاية الصحية وتحسين صحة ورفاهية الشعوب.

جاء ذلك خلال مشاركته في فتتاح فعاليات ملتقى التعاون الاقتصادي التركي العربي العشرين، والمنعقد في الفترة من (16-18) أغسطس الجاري، بمدينة إسطنبول في دولة تركيا.

ويلقي الدكتور أحمد السبكي، الكلمة الافتتاحية كضيف شرف مؤتمر السياحة العلاجية والمعدات الطبية بإسطنبول.

وذلك بحضور صبوحي عطار، القنصل الشرفي للجمهورية التونسية ورئيس جمعية التعاون المشترك للبلدان التركية والعربية TÜRAP المنظمة للملتقى، والدكتور سردار تشام، نائب وزير الثقافة والسياحة بجمهورية تركيا، وفيكتور هودارا، المدير العام لشركة تأمين صحي وتأمين على الحياة، وعلي الباران كاتشار، نائب مدير عام تجارة الخدمات الدولية في وزارة التجارة التركية، وعبد الحميد حمزة، سفير بعثة جامعة الدول العربية في أنقرة، وسعيد ثاني حارب الظاهري، سفير دولة الإمارات العربية المتحدة في الجمهورية التركية، والدكتور فراس أحمد محمد قضاه، رئيس لجنة الصحة والبيئة النيابية في مجلس النواب الأردني، إضافة إلى عدد من سفراء الدول العربية “الإمارات، موريتانيا، اليمن، العراق، السودان، الأردن، ليبيا، تونس”، وسفراء الدول التركية “كازاخستان، تركمانستان، أوزبكستان، قيرغيزستان”.

من جانبه، أعرب صبوحي عطار، رئيس جمعية التعاون المشترك للبلدان التركية والعربية، عن تطلعه إلى تعزيز الشراكات والاستثمارات الصحية بين مصر وتركيا، والعمل سويًا في ظل المناخ السياسي والدبلوماسي الرفيع الذي تشهده العلاقات بين البلدين حاليًا.

وتابع صبوحي عطار: أن مستشفيات هيئة الرعاية الصحية المصرية حصدت العديد من الاعتمادات الدولية والجوائز، ووضعت نفسها بقوة في وقت قصير كوجهة مفضلة للوافدين للعلاج من عدد كبير من الدول، كما أضاف مؤكدًا نستهدف التعاون المشترك من خلال برنامج هيئة الرعاية للسياحة العلاجية “نرعاك في مصر”.

وعلى هامش فعاليات الملتقى، قام الدكتور أحمد السبكي، رئيس الهيئة العامة للرعاية الصحية والمشرف العام على مشروعي التأمين الصحي الشامل وحياة كريمة بوزارة الصحة والسكان، بجولة تفقدية داخل أجنحة شركات التكنولوجيا الطبية والتحول الرقمي والذكاء الاصطناعي وتقديم خدمات السياحة العلاجية بمعرض ملتقى التعاون الاقتصادي التركي العربي، وذلك للتعرف والإطلاع على أحدث ما توصلت إليه الدول المشاركة في التقنيات والابتكارات الطبية، وتقديم خدمات الرعاية الصحية للمرضى الدوليين، مما يعزز تبادل الخبرات والتحسين والتطوير المستمرين للرعاية الصحية في مصر، والعمل وفق أحدث التطورات والمعايير العالمية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى