استثمارعاجل

معيط : تيسير إجراءات الربط الإلكتروني بين الجمارك والفاتورة الضريبية الإلكترونية

بهدف تحقيق المستهدفات الجمركية بتسريع وتيرة الإفراج عن السلع والبضائع

وجَّه الدكتور محمد معيط وزير المالية، قيادات الجمارك بتيسير إجراءات الربط الإلكتروني بين المنصة الجمركية «نافذة» ومنظومة الفاتورة الضريبية الإلكترونية، للتصدي الفوري لأي تحديات؛ بما يضمن المضي في تحقيق المستهدفات الجمركية بتسريع وتيرة الإفراج عن السلع والبضائع، ويتسق مع توجه الدولة لتوحيد قواعد بيانات مصلحتي الضرائب والجمارك من أجل تعظيم جهود دمج الاقتصاد غير الرسمي في الاقتصاد الرسمي.

قال الوزير، في توجيهاته لقيادات الجمارك والضرائب بمناسبة بدء الربط بين المنظومة الجمركية «نافذة» ومنظومة «الفاتورة الإلكترونية»، إنه تقرر منح مهلة للحالات الاستيرادية الطارئة فقط لتوفيق أوضاعها حتى الأول من أغسطس المقبل، على أن يمتد التشغيل التجريبي للصادرات حتى الأول من سبتمبر المقبل مع منح أولوية خاصة للسلع الاستراتيجية باستمرار التعامل وفق آلية السحب المباشر من الموانئ، المعروفة جمركيًا بـ «تحت الشكة».

أضاف أن هناك أولوية أيضًا لمكونات التصنيع الغذائي والأدوية ومستلزمات الإنتاج بما يضمن استدامة دوران عجلة الإنتاج بكامل طاقتها، وتخفيف الأعباء عن المستوردين، بخفض أعباء الأرضيات والغرامات، وتلبية احتياجات المواطنين بتوفير كل السلع الأساسية بالأسواق المحلية.

وجَّه الوزير، بتشكيل لجان دائمة وفرق للدعم الفني بالمنافذ لضمان التدخل الفوري، وتسريع وتيرة الإفراج الجمركي عن الشحنات ذات الأولوية الطارئة بحيث تضم فى عضويتها ممثلين عن مصلحتي الضرائب والجمارك وشركتي «E-Finance» و«MTS» بحيث تختص إحدى هذه اللجان بالتعامل مع الشهادات الجمركية للأصناف المستعملة والأخرى مع الشحنات الجوية، مؤكدًا ضرورة الإسراع في الاعتماد الضريبى لأكواد السلع والأصناف وربطها برقم التسجيل الضريبي من خلال أيقونة «الربط الإلكتروني مع الضرائب» المتاحة بمنصة «نافذة».

من جانبها قالت الدكتورة منى ناصر مساعد وزير المالية لشئون المتابعة وإدارة مشروعات تطوير مصلحة الجمارك، إنه ينبغي على الممولين تسجيل أكواد الأصناف والسلع بأيقونة «الربط الإلكتروني مع الضرائب»؛ للاستفادة من مزايا عديدة يتم تقديمها لشركاء النجاح المسجلين ضريبيًا وجمركيًا التي تتضمن سرعة الانتهاء من الإجراءات، وتسهيل عملية الفحص الضريبي، وسرعة رد ضريبة القيمة المضافة، والأعباء التصديرية، وخفض زمن الإفراج الجمركي.

فيما قال الشحات غتوري، رئيس مصلحة الجمارك، إن مركز الاتصالات يرصد لحظيًا أي تحديات قد تواجه مجتمع الأعمال عند التسجيل في أيقونة «الربط الإلكتروني مع الضرائب» والعمل على تذليلها من خلال فرق الدعم الفني بالمنافذ الجمركية، مؤكدًا أنه تم رفع درجات الاستعداد والجاهزية بالموانئ والمنافذ الجمركية ومضاعفة ساعات العمل؛ على نحو يسهم في سرعة الإفراج عن البضائع، لافتًا إلى أن رجال الجمارك حريصون على إنهاء إجراءات الإفراج الجمركي للبضائع الموجودة بالموانئ، فور استكمال المستندات بالتعاون مع جهات العرض.

بينما أكد فايز الضباعني رئيس مصلحة الضرائب، أننا ملتزمون بسرعة الاعتماد الضريبي لأكواد الأصناف والسلع بحيث يكون فى نفس اليوم، مضيفًا أن المصلحة مستمرة في تقديم كل سبل الدعم الفني والتيسيرات اللازمة لتحفيز مجتمع الأعمال لتشجيعهم على الانضمام إلى أيقونة «الربط الإلكتروني مع الضرائب» المتاحة على منصة «نافذة»، لافتًا إلى عقد سلسلة من ندوات «الأون لاين» عبر الموقع الإلكتروني لمصلحة الضرائب للمستوردين والمصدرين، للتوعية بذلك.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى