أخر خبر

السعداوي: السيليكون المعدني والألومنيوم من مشروعات تطوير الصناعات المعدنية

 

 عقد الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس الوزراء، اجتماعاً اليوم لاثنين لمتابعة أداء الشركة القابضة للصناعات المعدنية والشركات التابعة لها، بحضور المهندس محمود عصمت، وزير قطاع الأعمال العام، والمهندس محمد السعداوي، رئيس الشركة القابضة للصناعات المعدنية.
استهل رئيس الوزراء الاجتماع، بالإشارة إلى الأهمية التي تُوليها الدولة لمجالات الصناعات المعدنية المختلفة والتعدين والحراريات، وما يُبذل من جهود في سبيل توفير الدعم اللازم لإكسابها الميزة التنافسية في الأسواق المحلية والخارجية، بما يساهم في تنمية الاقتصاد القومي.
وخلال الاجتماع، استعرض المهندس محمود عصمت، أهم مؤشرات الميزانية المجمعة للشركة القابضة، والتصنيفات المختلفة للشركات التابعة، موضحاً ما يُنتج من خلال الشركات التابعة لها من منتجات معدنية كقضبان وأسلاك فولاذية، والزجاج، والخزف، والصيني، وسبائك الفيرو سيليكون، والمواسير، ومنتجات الحديد.
وتطرق المهندس محمد السعداوي، رئيس الشركة القابضة للصناعات المعدنية، إلى مشروعات التطوير وإعادة الهيكلة، الخاصة بعدد من الشركات، على رأسها مشروع الصودا أش ومشتقاته الذي يهدُف إلى سد احتياجات مصر من مادة الصودا أش والمساهمة في توسعة الصناعات المرتبطة بمادة الصودا أش كالزجاج والمنظفات وزيادة القيمة المضافة لخام الجير المصري.
وكذلك مشروع السيليكون المعدني الذي يهدف إلى سد الفجوة الاستيرادية من مادة السيليكون المعدني والاستغلال الأمثل لخام الكوارتز بما يدعم استراتيجية الاستغلال الأمثل للثروات.
وتضمنت أيضا مشروعات التطوير وإعادة الهيكلة الخاصة بشركة مصر للألومنيوم، مشروع إنشاء مصهر جديد بسفاجا، ومشروع إعادة تأهيل المصهر الحالي للوصول للطاقة التصميمية وإطالة عمر التشغيل إلى 25-30 سنة.
وكذلك مشروع إنتاج الألومنيا من خام البوكسيت لتأمين سلاسل الإمداد للمصهر الحالي والتوسعات المستقبلية، ومشروع إنشاء محطة الطاقة الشمسية لإتاحة 35% من الاستهلاك الحالي للكهرباء بشركة مصر للألومنيوم من الطاقة النظيفة، ومشروع توليد الكهرباء من الرياح بهدف توفير الكهرباء لشركة مصر للألومنيوم من الطاقة النظيفة وبسعر تنافسي، بما يتماشى مع استراتيجية الدولة لزيادة إمدادات الطاقة المتجددة، فضلا عن مشروع إنتاج الفويل، ومشروع إنتاج الجنوط.
وتم استعراض عدد من المشروعات المقترحة لتطوير الشركة المصرية للسبائك الحديدية، والمشروعات المقترحة لتطوير شركة النصر للتعدين، فضلا عن مشروع إنتاج البيلت لشركة الدلتا للصلب، ومشروع تطوير شركة النحاس المصرية، ومشروع إنشاء الوحدة النصف صناعية في شركة الحديد والصلب للمناجم والمحاجر، إضافة إلى مشروع تطوير شركة الإسكندرية للحراريات، وإنتاج الحراريات القاعدية، ومشروع تطوير شركة النصر لصناعة المواسير.
وفى نهاية الاجتماع كلف رئيس الوزراء بالعمل على دخول المشروعات المقترحة حيز التنفيذ فى أقرب فرصة ممكنة، وأكد على الاستعداد لتقديم الدعم الكامل لهذه المشروعات، التى تساهم فى تعميق المنتج المحلى، وتخفيض الفجوة الاستيرادية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى